• AR
  • EN
مملكة البحرين تستضيف اجتماع المجلس التنفيذي لمنظمة السياحة العالمية بحضور ٣٥ دولة
31 شهر اكتوبر, 2018
BTEA-12-.png
استضافت مملكة البحرين ممثلة بهيئة البحرين للسياحة والمعارض الدورة 109 لاجتماع المجلس التنفيذي لمنظمة السياحة العالمية التابعة للأمم المتحدة والذي يضم ٣٥ دولة. ويعتبر المجلس التنفيذي لمنظمة السياحة اهم لجنة سياحية في العالم، وقد عقد هذا الحدث العالمي المهم بفندق آرت روتانا بتاريخ 31 أكتوبر، حيث ناقش هذا الاجتماع رؤية المنظمة لقطاع السياحة العالمي بحلول عام 2030، كما رسم خطط وأولويات القطاع خلال العامين المقبلين.
وتمت خلال هذه الدورة مناقشة العديد من الشئون والمواضيع المتعلقة. بما في ذلك تقرير الأمين العام، وبرنامج العمل العام والتقرير المالي الذي يفصل نتائج التقرير المالي للسنة المنتهية بتاريخ 30 يونيو 2018، بالإضافة إلى مستجدات وحدة التنفتيش المشتركة، وغيرها من الأمور الإدارية. كذلك تمت مناقشة إعداد تقرير الجمعية العمومية والأعضاء المنتسبين بالإضافة إلى انتخاب نواب الرؤساء للمجلس التنفيذي لعام 2019.
وقد أعلنت منظمة السياحة العالمية عن نيتها للتركيز على 5 مقومات رئيسية خلال الفترة المقبلة ما بين 2018، وهي الابتكار والتحول الرقمي، والاستثمارات وريادة الأعمال، والتعليم والتوظيف، وتوفير تجربة سفر آمنة وسلسة، وتحقيق الاستدامة في المجالات الاجتماعية والثقافية والبيئية.
وقد تم اختيار مملكة البحرين متمثلة بهيئة البحرين للسياحة والمعارض ضمن أعضاء المجلس التنفيذي لمنظمة السياحة العالمية خلال الفترة ما بين 2018 و2021. وجاء هذا الاختيار ضمن جهود الهيئة لتطوير القطاع السياحي على المستوى المحلي فضلاً عن إمكاناتها لتمثيل منطقة الشرق الأوسط نظرًا لقطاعها السياحي المتطور ومكانتها البارزة كوجهة سياحية عالمية متطورة.
ومن يبن الأحداث التي أقيمت على هامش الاجتماع، استضافت هيئة السياحة العالمية ورشة عمل رفيعة المستوى حول الإدارة الذكية لقطاع السياحة، واتخاذ القرارات المتعلقة بالبيانات الضخمة تحت مسمى: " كيف يمكن لحلول البيانات الضخمة دعم قاداة القطاع الحكومي في اتخاذ القرارات الذكية" . وتتناولت الورشة جملة من المواضيع عن الابتكار والتكنولوجيا وبناء مستقبل السياحة. كما استعرضت مقدمة حول التحول الرقمي وقياس أداء عائد الاستثمار في القطاع السياحي، وتم التطرق إلى الذكاء التجاري ووضع خارطة عمل البيانات الضخمة في القطاع السياحي.
وبهذه المناسبة، قال سعادة وزير الصناعة والتجارة والسياحة زايد بن راشد الزياني: "من خلال هذا الاجتماع نسعى لمناقشة التحديات والفرص الأساسية في القطاع السياحي، ومشاركة التجارب وابتكار الحلول لتطوير هذا القطاع الحيوي. نسعى أيضًا لتعزيز العلاقات مع أعضاء المجلي التنفيذي في سبيل تحقيق أهداف منظمة السياحة العالمية."
وأضاف سعادة الشيخ خالد بن حمود آل خليفة الرئيس التنفيذي لهيئة البحرين للسياحة والمعارض قائلاً: " نتطلع لتدشين غدا منتدى الابتكار  UNWTO Tourism Tech Adventure والذي سيقام على هامش اجتماع المجلس التنفيذي، والذي يجمع رواد الأعمال وخبراء القطاع البارعين لمناقشة آخر توجهات القطاع السياحي."
تأسست منظمة السياحة العالمية التابعة للأمم المتحدة عام 1975 مع مقرٍ رئيسي في العاصمة الإسبانية مدريد حيث تهتم بشؤون الدول من الناحية السياحية، وتصدر الإحصاءات المتعلقة بالطلب والعرض السياحي على مستوى العالم. ويبلغ عدد أعضائها 145 بلداً، وتضم 6 أقاليم، ونحو 350 عضواً منتدبًا يمثلون القطاع الخاص، والمؤسسات التعليمية، والاتحادات السياحية، والسلطات السياحية المحلية.