• AR
  • EN
هيئة السياحة وشركة الجنوب تبحثان أوجه استقطاب الوفود السياحية لفندق شاطئ حوار
06 شهر اكتوبر, 2018
BTEA-2-.png
تنفيذاً لتوجيهات معالي الشيخ خالد بن عبدالله آل خليفة، نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس مجلس إدارة شركة ممتلكات البحرين القابضة "ممتلكات"، عقد سعادة الشيخ خالد بن حمود آل خليفة، الرئيس التنفيذي لهيئة البحرين للسياحة والمعارض، اجتماعاً مع القبطان بحري عبدالله المرباطي، الرئيس التنفيذي لشركة الجنوب للسياحة بالإنابة، وذلك لبحث أوجه استقطاب الوفود السياحية لفندق شاطئ حوار الذي تديره شركة الجنوب للسياحة.
وقد تناول هذا اللقاء الخطط التي يتم العمل عليها حالياً لتطوير وإبراز جزر حوار كمقصد سياحي جاذب، وكذلك العمل على تنفيذ توجيهات معالي نائب رئيس مجلس الوزراء بتعاون الجانبين لإعداد برامج متكاملة يكون الهدف منها ضمان استمرارية الحركة السياحية في فندق شاطئ حوار والمنطقة المحيطة به على مدار العام، وكذلك إضافة الأنشطة والفعاليات التي من شأنها أن تستقطب السياح وتشجعهم على زيارة الجزر.
وتستند الاستراتيجية المطبقة من قبل الهيئة إلى عدة محاور، بحيث تتركز مستهدفاتها في تنشيط قطاع السياحة في المملكة وتكثيف الأنشطة السياحية ووجهات الزيارة المميزة حتى تبرز البحرين على خريطة الوجهات السياحية المفضلة على المستوى الإقليمي والعالمي، وذلك تحت إطار الهوية السياحية "بلدنا، بلدكم"، وكجزء من استراتيجيتها في تعزيز القطاع السياحي لنمو الاقتصاد الوطني ودعم رؤية البحرين الاقتصادية لعام 2030.
وقد علّق سعادة الشيخ خالد بن حمود آل خليفة الرئيس التنفيذي لهيئة البحرين للسياحة والمعارض قائلًا: "نقدر لمعالي الشيخ خالد بن عبدالله آل خليفة ثقته في قدرة الهيئة على إبراز حوار كواحدة من الوجهات الرئيسية لزوار المملكة، وخلال اجتماعنا مع شركة الجنوب للسياحة تم مناقشة سبل تطوير العمل على المحفزات والأنشطة السياحية الممتعة لفندق شاطئ حوار، على أن يثمر ذلك عن تعزيز المكانة السياحية للمملكة بما يدعم هذا القطاع ويرفع من مساهمته في الاقتصاد الوطني."

وشركة الجنوب للسياحة هي شركة تابعة ومملوكة لشركة ممتلكات القابضة، وهي معنية بتشغيل وإدارة فندق شاطئ حوار، كما أنها - وبشكل رئيسي - تقدم خدمات النقل البحري السياحي واللوجستي من وإلى جزر حوار بواسطة أسطول متطور من السفن ومجهز بجميع معايير الأمن والسلامة الدولية.
من جانبه، قال القبطان بحري عبدالله المرباطي، الرئيس التنفيذي لشركة الجنوب للسياحة بالإنابة: "لقد كان الاجتماع بسعادة الشيخ خالد بن حمود الرئيس التنفيذي والمسؤولين بهيئة البحرين للسياحة والمعارض مثمراً، وذلك في سبيل تضافر وتنسيق الجهود التي من شأنها أن تبرز جزر حوار، وتحديداً فندق شاطئ حوار والمنطقة المحاذية له، كوجهة للسياحة التي تتفرد بها عن سائر الجزر الأخرى في مملكة البحرين."
وأكد المرباطي أن النتائج القياسية التي أعلنت عنها الشركة مؤخراً من حيث ارتفاع عدد الزوار حتى الربع الثالث من العام الجاري مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، وكذلك ارتفاع نسبة الإشغال وعدد الرحلات اليومية، كانت مشجعة ودافعاً لبذل المزيد من الجهود التي ستساهم في تنشيط السياحة في فندق شاطئ حوار على مدار العام.